منتدى كلية البنات للاداب والتربية
السلام عليكم ورحته الله وبركاته
نتمنى لك قضاء وقت ممتع ومفيد معنا ومرحبا بك ايها الزائر الكريم ونورت منتداااااك
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» كورس إدرة الموارد البشرية معتمد من جامعة عين شمس والمجلس المهني الامريكي
الإثنين ديسمبر 10, 2012 2:35 am من طرف Somaaa

» طريقة للمحافظة على هدوءك اذا تعرضت للنقد
الخميس يونيو 21, 2012 8:59 am من طرف ROKA

» الابجدية
الثلاثاء مايو 01, 2012 3:44 am من طرف احمد نور

» أحمد نور وصل لولولولولولولولووووووووى
الخميس مارس 29, 2012 3:10 pm من طرف احمد نور

»  انا عضوة جديدة
الخميس مارس 29, 2012 3:07 pm من طرف احمد نور

» سؤال ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
الخميس مارس 29, 2012 3:05 pm من طرف احمد نور

» انا سعوديه من المدينه المنورة ^^
الخميس مارس 29, 2012 3:04 pm من طرف احمد نور

» يلا عايزه ترررررررررحيب جامد
الخميس مارس 29, 2012 3:03 pm من طرف احمد نور

» ادارة الوقت و تحقيق الاهداف
الخميس مارس 29, 2012 3:03 pm من طرف احمد نور

» دبلومه كمبردج البديله لشهاده ICDL
الجمعة مارس 23, 2012 12:41 pm من طرف Admin

» انا عضوة جديده وطلبه منكم طلب
الجمعة مارس 23, 2012 12:37 pm من طرف Admin

» شوية نكت انما ايه اخر جمال هتموتو من الدحك
الإثنين مارس 05, 2012 8:09 am من طرف sosomimo1994

» السياحة والسفر داخل مصر
الجمعة فبراير 03, 2012 9:10 am من طرف Gege harmony

» مشروع خريج المستقبل
الخميس يناير 26, 2012 4:24 am من طرف ahmed next

» رسالة الى جميع الاعضاء والزائرين
الأحد يناير 22, 2012 5:33 pm من طرف سمر

» عايزة ادرس فى كلية البنات
الخميس يناير 12, 2012 6:52 am من طرف نورسين احمد

» عااااجل لكل الاعضاااااء من الادمين للاعضاااااء
الأربعاء أكتوبر 12, 2011 9:29 pm من طرف Admin

» كيف تعلم النجليزية من النت هااااااااااااااااااااااااااام جدا لكم يارب يفيدكم
الإثنين سبتمبر 12, 2011 2:37 pm من طرف Admin

» new member
الأربعاء أغسطس 17, 2011 1:54 pm من طرف Fruity

» طلب ضرورى من طالبات كليه البنات تربيه علم نفس
الثلاثاء أغسطس 16, 2011 4:20 pm من طرف dodda

» من الامور التى تشغلنا نحن الفتيات
الخميس أبريل 28, 2011 4:56 am من طرف زائر

» دعاء يدخلك الجنه فلا تتردد في الدخول
الإثنين فبراير 28, 2011 3:23 pm من طرف فاتن علي

» اخطار النوم الطويل على الصحة
الإثنين فبراير 28, 2011 12:30 pm من طرف فاتن علي

» عضوه جديده
الإثنين فبراير 28, 2011 12:08 pm من طرف فاتن علي

» عالج مشكلاتك النفسية بنفسك
السبت فبراير 19, 2011 8:14 pm من طرف hagar elsnary

» يوميات شاب عادى مسلسل جديد تابعوناااااا
الأحد فبراير 13, 2011 9:51 am من طرف bnf

» عاجل وضروري ,, أرجو الإفادة
الإثنين فبراير 07, 2011 1:30 pm من طرف أمل حياتي

» العنف الاسرى
الإثنين فبراير 07, 2011 8:53 am من طرف merooo

» السلام عليكم
الجمعة يناير 21, 2011 4:26 pm من طرف Admin

» أحدث الأغانى ... عندنا بشكل تانى
الجمعة نوفمبر 12, 2010 3:43 pm من طرف كيميائيه

شريط الاهداء
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني
نوفمبر 2017
الأحدالإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبت
   1234
567891011
12131415161718
19202122232425
2627282930  

اليومية اليومية

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 15 بتاريخ الخميس يونيو 13, 2013 12:45 am

5-البحترى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

5-البحترى

مُساهمة من طرف Love story في الثلاثاء فبراير 16, 2010 6:45 am

البحتري
هو أبو عبادة الوليد بن عبيد بن يحي التنوخي الطائي ، أحد أشهر الشعراء العرب في العصر العباسي ، ولد في منبج إلى الشمال الشرقي من حلب سنة 206هـ، ظهرت موهبته الشعرية منذ صغره، انتقل إلى حمص ليعرض شعره على أبي تمام الذي وجهه و أرشده إلى ما يجب أن يتبعه في شعره ، كان شاعرا في بلاط الخلفاء : المتوكل و المنتصر و المستعين و المعتز بن المتوكل، كما كانت له صلات وثيقة مع وزراء الدولة العباسية و غيرهم من الولاة و الأمراء و قادة
الجيوش، بقي على صلة وثيقة بمنبج و ظل يزورها حتى وافته المنية، خلّف ديوانا ضخما أكثر مافيه في المديح و أقله في الرثاء و الهجاء، و له أيضا قصائد في الفخر و العتاب و الإعتذار و الحكمة و الوصف و الغزل، كان مصورا بارعا و من أشهر قصائده تلك التي يصف فيها ايوان كسرى و الربيع.
لمّا قتل المتوكل ووزيره الفتح ابن خاقان لبث الشاعر في العاصمة يتقلب مع كلّ سلطان مستجديا ، حتى عاد سريعا إلى منبج يقضي فيها أيامه الأخيرة فأدركته الوفاة سنة284هـ و دفن في بلدته منبج.
آثاره:
للبحتري ديوان شعر كبير طبع مرارا في القسطنطينية و دمشق و مصر و بيروت، و قد شرح أبو العلاء المعري قديما هذا الديوان و سمّاه عبث الوليد، و للبحتري كتاب الحماسة و كتاب معاني الشعر.
في صحبة أبي تمام:
أدنى أبو تمام البحتري منه يرعاه ماديا ، و يدعمه أدبيا و زاد في أفاق طموحه، و عقد له إمارة الشعر من بعده، و تأدب البحتري بحضرة أبي تمام ، و جلس إليه جلسة التلميذ مع معلمه، و صاحبه مصاحبة طالب المعرفة ، و كان الأستاذ كريم النفس ، و كبير القلب يحب الأدباء، و يعطف على الشعراء و إن كرهه صغارهم ، و حقد عليه أدعياؤهم.
و عندما قصد البحتري المعرة كتب الشاعر الأستاذ إلى وجوه المعرة يوصيهم بتلميذه الذي تألق منه النجم، فأجروا عليه جراية قدرها أربعة ألاف درهم في السنة، و ذلك خير كثير بالنسبة إلى ما كان عليه في منبج، و حفظ البحتري لأبي تمام هذه اليد ، فقال مقدما إياه على نفسه عندما سئل عنه ، و قد قدمه بعضهم على أبي تمام، و الله ما أكلت الخبز إلا به ، و لوددت أن الأمر كما قالوا ، و لكني والله تابع له لائذ به ، نسيمي يركد عند هوائه ، و أرضي تنخفض عند سمائه.
شاعر المتوكل:
يدخل البحتري إلى القصر الممنع الأبواب إلا عن خاصة الخاصة، و الموصد المصاريع إلا عمن شملتهم يد النعمى، و بذا أصبح شاعر المتوكل، و أنشده خلال خمسة عشر عاما ، ما يفرغ من مدحه إلا ليعود إلى صياغة غيرها، لكن المتوكل قتل فكانت تلك الفاجعة العظمى، و الكارثة الجلى التي حلت بساحة الشاعر ، حتى أنه خرج عن طوره و لم يقدر أن يضبط أو يزين كلماته، و كان الألم و الحقد اللذان تفجرا من أعماقه هما المتكلمان برثاء الخليفة القتيل الذي قرنه بهجاء الخليفة الجديد " المنتصر " و شنع عليه القول ، و اختفى متواريا عن الأنظار خوفا من انتقام المنتصر ، و لكنه لم يقدر و قد تذوق حلاوة النعمة، و رغد العيش أن يبقى بعيدا عن القصر ، و هكذا عاد من جديد فظهر على المسرحالسياسي يصول و يجول بعد أن توسل بالتوبة إلى قلب الخليفة بوساطة الوزير أحمد بن الخصيب الذي شفع له ، شاملا إياه برعايته ، و قال البحتري مفسرا تواريه عن الأنظار بأنه كان يقضي مناسك الحج شكرا لله على ما قيّض للمسلمين من خليفة عادل و إمام رحيم يتحلى بالعفو و سعة الصدر ، و رد المظالم، يقول:
حججنا البنيّة شكرا لما حبانا به الله في المنتصر
تطول بالعدل لما قضى و أجمل في العفو لما قدر
رددت المظالم و استرجعت يداك الحقوق لمن قد قهر

ثم قامت دولة المعتز التي أعادت للشاعر نضارة و غضارة أيام المتوكل فغرق من جديد في البذخ ، و رفع علم التهتك و الاستهتار و شرب الخمور على دين أبي نواس حتى كأن روح النواسي تقمصت فيه
و دالت دولة المعتز و اعتلى سدة الخلافة المهتدي و كان على شيء من التدين ، فانقلبت سيرة صاحبنا فجأة من النقيض إلى النقيض، فلبس لباس التقوى و تسربل لباس الزهد مصانعة للخليفة الجديد بكذب تفضحه سيرته السابقة يقول:
و مالت الدنيا حين أشرقت له في تناهي حسنها و احتشادها
لسجادة السجاد أحسن منظرا من التاج في أحجاره و اتقادها

الوصف عند البحتري:
الوصف هو الذي رفع منزلة البحتري ، و أحله في الطبقة الأولى ، فقد أوتي من قوة المخيلة ، و روعة التصور ما جعله يتناول الأشياء المادية فيرسمها بشعره لمحا ، فيخرج لها صورا دقيقة بارعة الفن، و قد يرتفع عن المرئيات فيمعن في سماء الخيال ، ثم يعود بمختلف التصاوير و التهاويل ملؤها حركة و حياة فتحس كأنك تسمع جرسها و ترى خطراتها

و كان لنشأة الشاعر في بادية منبج يد في تصفية خياله، فشب على ما يشب على ما يشب عليه أهل البداوة من دقة الحس، و صدق المخيلة و رفت عليه منبج بجمالها الطبيعي الذي تغنى به الشعراء ، فاستمد منها خياله البديع، ثم زاده ثروة بأسفاره إلى الأمصار المتحضرة ، فبهرته المدينة الجديدة بمشاهدة عمرانها ، فشغف بها، و صورها أحسن تصوير ، كوصفه إيوان كسرى و بركة المتوكل، و قصر المعتز، و مجالس اللهو و الخمر أو وصفه للمناظر الطبيعية ، كدجلة و الربيع ، حتى أن أوصافه البدوية على ماديتها الظاهرة و ضيق حدودها و سلوكه في أكثرها مسلك من تقدمه لا يعدوها جمال الفن و لاسيما قصيدة الذئب منزلته:
نسب إلى أبي العلاء المعري أنه قال :" أبو تمام و المتنبي حكيمان و إنما الشاعر البحتري" و منهم من يضيف هذا القول إلى المتنبي نفسه فيزعم أنه قال :" أنا و أبو تمام حكيمان و إنما الشاعر البحتري" و كلا الأمرين عندنا مشكوك فيه لأنه إما مخالف لعقيدة أبي العلاء في شاعرية أبي الطيب و كان يسميه وحده الشاعر و يسمي غيره من الشعراء باسمه كما قال ابن الأثير ، و إما مخالف لعقيدة أبي الطيب و إيمانه القوي بشعره على أن البحتري أصح من أبي تمام طبعا ، و أقل تكلفا ، و أوضح الثلاثة ديباجة ، و أكثرهم انسجاما ، و أسلمهم من الغموض و التعقيد، ذلك بأن نشأته البدوية جعلته لا يحتفل بالمعاني الفلسفية و الأدلة العقلية ، و لا يتورط في التزام البديع لأنه يخالف أذواق أهل البادية المطبوعين على الشعر و لا يسرف في طلب الغريب و أوتي ديباجة رائقة قلما ظفر شاعر بمثلها حتى ضرب المثل بها فقيل ديباجة بحترية ، و شبه شعره لأجلها بسلاسل الذهب لتناسقه و تماسكه و رونقه و حسن انسجامه
ابن المعتز
حياته:
ولد أبو العباس عبد الله ابن المعتز في شعبان سنة 247هـ كما يقول ابن خلكان في بيت الخلافة، وولى والده المعتز بن المتوكل بن المعتصم بن الرشيد العرش عام 252هـ، و مكث فيه ثلاث سنين ، قتل بعدها بيد الأتراك الذين كان بيدهم جميع أمور الدولة إبان هذه الفترة ، و كان لنكبة والده أثر عميق في حياته و نفسيته
تلقى ثقافته في الدين و اللغة و الأدب على شيوخ العربية و أئمتها الذين حفل بهم هذا العصر الزاخر بألوان العلوم و الثقافات و الآداب و كان من أساتذته المبرد، المتوفي سنة 285هـ و ثعلب المتوفي سنة 291 هـ و سواهما من فحول العلماء
ظهرت شاعريته في أول عهده بالشباب فامتلأت بها حياته كما انصرف عن مؤتمرات السياسة إلى حياة العلم و الأدب، فكاب البليغ الساحر و الشاعر المجيد، و الناقد الواقف على خصائص الأدب و البيان، و له مؤلفات كثيرة جيدة منها ، كتاب البديع ، و فصول التماثيل ، و طبقات الشعراء ، و ديوانه مطبوع في جزأين عاصر ابن المعتز بعد وفاة والده أربعة من الخلفاء العباسيين هم المهتدي ( 255-256هـ) و المعتمد( 256-279هـ) و المعتضد( 279-289هـ) و المكتفي( 289-295هـ) و عاش بينهم معتزا بشخصيته، نبيل النفس عظيم الخلق لمّا مات ابن عمه الخليفة العباسي المكتفي بالله عام 295هـ ولى الأتراك ابنه المقتدر العرش بعده، و كان طفلا فثار الناس في بغداد و انتهت هذه الثورة المسالمة بخلع المقتدر، و تولية ابن المعتز الخلافة عام 296هـ و مكث فيها ليلة واحدة ، حيث قاوم حزب المقتدر هذه الثورة تؤيده القوة الحربية في الدولة ، قبض على ابن المعتز و وزيره محمد بن دؤاد بن الجراح و قتلا عام 296هـ و بذلك انتهت حياة شاعر كبير من شعراء العربية المعدودين
شاعريته و خصائصها:
ارهفت نفسية ابن المعتز و حياته و ثقافته و بيئته مشاعره و وجدانه و إحساسه، فنشأ شاعرا ملهم الشاعرية ، قوي الملكات ، شعره صورة لحياته الخاصة أولا و لحياة الطبقة المترفة و الاتجاهات العليا في السياسة و الاجتماع و الآداب أخيرا ، و هو فوق ذلك صورة صادقة للنفس الخالصة التي تؤمن بالفن للفن لا لأغراض الحياة و حاجاتها لأنه كان يحي حياة فنية خالصة، فلم يكن ينظم الشعر لمجد أو لمال أو لرضا خليفة و إنما ينظمه لنفسه ليرضي به نفسه و وجدانه و ذوقه و قد أجاد في الشعر السياسي كما أجاد في الفخر و الإخوانيات و الغزل و خمرياته فيها دقة معان، و رقة تصوير و كثرة تشبيهات و فنه فيها يقف بجانب فن أبي نواس في خمرياته منزلته الشعرية:
ابن المعتز أديب ساحر، و شاعر ملهم و شخصية بارزة بين الشخصيات التي نبغت في القرن الثالث الهجري ، و هو أمير التشبيه في الشعر العربي القديم و الحديث يعد من الطبقة الثالثة التي خلفت طبقة أبي نواس و طبقة بشار زعيم المحدثين و يعدون معه في طبقته أبا تمام و البحتري و بعض النقاد يجعل ابن الرومي و ابن المعتز طبقة رابعة من طبقات المحدثين ، و يجعل أبا تمام و البحتري حاملي راية الطبقة الثالثة في المحدثين أما عن المدرسة الأدبية التي يمثلها ابن المعتز فهي مدرسة المحدثين التي قاد زمامها أبو تمام و البحتري و التي امتازت بميزتين:
الأولى : هي التعمق في المعاني و استنباطها مما يتجلى لك في شعر أبي تمام و ابن الرومي واضحا ملموسا الثانية: هي الصناعة الشعرية المتأنقة التي تطلب ألوان الجمال في الأداء و تعتمد على الترف البياني في الأسلوب من جناس و طباق و تشبيه و استعارة و تمثيل
ابن المعتز هو الشاعر الذي انتهت إليه الصناعة الشعرية المتعمدة المتكلفة، فقد كان يحب الفن للفن ، و ينظم الشعر ليلهو به
يقول ابن شرف القيرواني في رسالة الانتقاء: ابن المعتز ملك النظام، له التشبيهات المثلية و الاستعارات الشكلية ، و لإشارات السحرية و الافتخارات العلوية و الغزل الرائق و العتاب الشائق و وصف الحسن الفائق
نقد لشعر ابن المعتز:
يأخذ بعض الكتاب على ابن المعتز أنه لا يزيد في صوره الفنية على أن يعطيك نسخة لما يرسم لك دون أن يعبر في تصويره عن خلجات نفسه و مشاعره ففي قوله:
نظر إليك كزورق من فضة قد أثقلته حمولة من عنبر
فهو هنا يشبه الهلال بزورق من فضة أثقلته حمولة من عنبر ، فلا يزيد على أن يعطيك نسخة من صورة الهلال، لا علاقة بينها و بين إحساسه و مع ذلك فلم يحسن في نقل نسخة تامة الشبه بالهلال، و يكفي أن تتصور الهلال في خيالك ثم تتصور بجانبه زورق ابن المعتز لتدرك الفارق الكبير، و تعلم مقدار ما شوّه ابن المعتز منظر الهلال الجميل
و مما ذكر من رديء شعر ابن المعتز قوله:
أرى ليلا من الشعر على شمس من اتلناس
فالجمع كما يقول أبو هلال(1) بين الليل و الناس رديء، و قد وقع هنا باردا
نماذج من شعر ابن المعتز:
قال في الغزل:
قف خليلي لشرة (2) دارا أو محلا منها خلاء قفارا
ألبستني سقما أقام و سارت و استجاب قلبي إليها فطار
لي حبيب مكذب بالأماني جعل الدهر موعدا و انتظار
أيها الكب بلغوها سلامي و اتقوا أخذ طرفها السحارا
و قال في الفخر:
أيها السائلي على الحسب الأطـيب ما فوته لخلق مزيد


avatar
Love story

عدد المساهمات : 222
تاريخ التسجيل : 05/02/2010
العمر : 28

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى